أبو دياب يتهم السلطة بتغييب القدس عن اهتماماتها

 

اتهم فخري أبو دياب عضو لجنة الدفاع عن القدس المؤسسات الرسمية في الضفة بالانشغال بمشاكلها الاقتصادية وتجاهلها الكامل لما يجري في القدس معبراً عن استيائه من تغييب قضية القدس .

وأكد أن الاقتحامات المتكررة واليومية من المستوطنين لباحات المسجد الأقصى بمساعدة قوات الاحتلال هدفها دفع الفلسطينيين إلى الاستسلام للأمر الواقع وتعويدهم على هذه الانتهاكات بحق الأقصى.

وأشار أبو دياب في تصريحات له إلى أن الاحتلال يسير بمسارين، أحدهما تهويدي بإقامة الطقوس الدينية اليهودية في باحات المسجد الأقصى، وآخر بإبعاد خط الدفاع الأول عن القدس بالتطهير العرقي وتفريغ المدينة المقدسة من سكانها.

وقال: "إن المقدسيين المرابطين في المسجد الأقصى هم وحدهم من يحميه من محاولات المستوطنين والاقتحامات المتكررة من قوات الاحلال لباحاته".

 

واستهجن أبو دياب، غياب ردود الفعل العربي والإسلامي الرسمية والشعبية على حد سواء، مبيناً أن هذا يدفع إلى التسريع من المخططات واستغلال انشغال الأمة العربية بما فيها لوضع حجر الأساس لما يسمى بـ "الهيكل المزعوم".



عاجل

  • {{ n.title }}