الاحتلال يتهم السلطة بتبييض أموال لمصلحة عصابات اجرامية

قالت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية أن حكومة الاحتلال تشتبه بضلوع سلطة رام الله بمساعدة عصابات اجرامية تنشط داخل الأراضي المحتلّة عام 1948 ، وتسهيل عمليات تبييض أموال من خلال استغلال السلطة لحساباتها في البنوك الاسرائيلية .

ونشرت يديعوت في عددها الصادر صباح اليوم الأربعاء الموافق 17-10-2012 بأنّ سلطة رام الله قدّمت طلبا رسميا للبنك المركزي الاسرائيلي من اجل زيادة حجم ايداعاتها في البنوك الاسرائيلية ليصل نحو ملياري شيكل " بما يعادل أكثر من 500 مليون دولار أمريكي " .

وأكّدت الصحيفة بأنّ البنك المركزي الاسرائيلي طلب توضيحات من سلطة رام الله حول مصادر هذه المبالغ الهائلة ، وذلك بعد أن أثار الطلب استغرابا كبيرا في الأوساط السياسية الاسرائيلية وداخل البنك المركزي ذاته ، خصوصا أنّها تأتي في ظلّ أزمة مالية خانقة تشهدها الضفة المحتلّة وتهدّد وجود السلطة برمّته .

مصادر مسؤولة داخل البنك المركزي ومقرّبة من حكومة الاحتلال أكّدت حسب الصحيفة بأنّ معلومات قدمت لهما من " أعلى مستويات في الجهاز الأمنيّ" تفيد بتورّط سلطة رام الله وارتباطها بعلاقات مشبوهة مع عصابات اجرام اسرائيلية وعربية تنشط داخل الأراضي المحتلة عام 48 وتقوم بتبييض الأموال والاتّجار بالمخدرات والحشيش ، وأنّ هذه العصابات تستخدم حسابات السلطة في البنوك الاسرائيلية مقابل مبالغ مالية طائلة تدفعها لسلطة رام الله .



عاجل

  • {{ n.title }}