الاحتلال يعاقب الأسرى المتضامنين مع الأسيرة الشلبي

شددت إدارة سجن جلبوع من فرض عقوباتها على الأسرى المتضامنين  مع الأسيرة هناء الشلبي بسجن جلبوع.

وقالت مصادر من داخل جلبوع أن الإدارة الصهيونية بدأت بفرض العقوبات بعد تداعيات إضراب الأسرى التضامني مع الأسير خضر عدنان وزاد من ذلك عند الإعلان عن برنامج تضامني مع الأسيرة هناء الشلبي.

وأوضحت أن العقوبات تضمنت التفتيش المفاجئ والمستمر ومنع بعض الأسرى من الزيارات وفرض غرامات مالية بآلاف الشواكل بحق الأسرى.
 
ونقلت المصادر أن الأوضاع في السجون قابل للانفجار في أي وقت بسبب الإجراءات التعسفية بحق الأسرى حيث تشدد إدارة السجون من العقوبات على الأسرى المتضامنين مع الأسيرة هناء الشلبي.
وفي نفس السياق أعلن 14 أسيراً فلسطينيا في سجن "مجدو" إضراباً مفتوحا عن الطعام، تضامنا مع الأسيرة هناء الشلبي التي تواصل إضرابها المفتوح لليوم الـ 26 على التوالي.
وقال "نادي الأسير الفلسطيني" في بيان صحفي اليوم الاثنين (12/3) "إنهم (الأسرى) قرروا إعادة وجبة من الطعام يوم الأربعاء القادم، مساندة للأسيرة الشلبي واحتجاجا على سياسة التصعيدية التي تمارسها إدارة السجون بحق الحركة الأسيرة".



عاجل

  • {{ n.title }}