قرعة الجمعيات الإسكانية لموظفي غزة الاثنين المقبل

رجح رئيس سلطة الأراضي في قطاع غزة والمكلف برئاسة لجنة المشاريع الإسكانية إبراهيم رضوان، الخميس، أن تكون القرعة العلنية لتوزيع الجمعيات الإسكانية لموظفي قطاع غزة، الاثنين المقبل.

وتنتهي اليوم، المدة التي أعلنت عنها سلطة الأراضي لـ"تشكيل الجمعيات الإسكانية الخاصة" وهي الخطوة الثانية من مشروع الإسكان، وذلك من خلال تخصيص قطع الأراضي بغرض الاسكان لهذه الجمعيات، بحيث تم توفير امكانية تشكيل وإدارة جمعية إسكانية بشكل الكتروني على صفحة الخدمات الإلكترونية للموظفين التي خُصصت للمشروع.

ودعا رضوان، في تصريحٍ خاص لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، الموظفين بالإسراع في تشكيل الجمعيات، حيث سيقفل باب التسجيل مع نهاية اليوم، مبيناً أنّ عدد المشتركين في المرحلة الأولى 15.300 موظف، تمكن 14 ألف منهم من تشكيل جمعيات إسكانية لهذه اللحظة والتأكيد على ذلك.

وبين رضوان، أن الخطوة التالية لإجراء القرعة، تتمثل في تسليم الأراضي والشهادات والأوراق اللازمة، لتبدأ بعدها مشاريع الإسكان والبناء.

وفي حال شعور أحد الموظفين بالظلم، أوضح رضوان، أنه بحسب قرار المجلس التشريعي، فهناك لجنة تظلمات مشكلة، حيث ستخصص ثلاثة أيام بعد إجراء القرعة لتقديم التظلمات.

يذكر، أن اللجنة العليا للأراضي الحكومية في قطاع غزة قررت زيادة 10% من مستحقات الموظفين لتمكينهم من المشاركة في مشروع الإسكان لذوي الدخل المحدود، كما جرى تعديل معايير الاختيار بحيث يصبح الحد الأدنى في القسيمة 50 متر، وتعديل المعايير بحيث يمكن المشترك الاستفادة من كسور الحصة.

من جهتها، أكدت نقابة الموظفين في القطاع العام أنها ستحضر القرعة التي ستجري يوم الاثنين القادم في وزارة الاتصالات، حيث أن اليوم الخميس هو آخر يوم في التسجيل للجمعيات الإسكانية، وقد أظهرت الإحصائيات النهائية مشاركة 14 الف موظف في 2837 جمعية إسكانية تقريباً.

وحسب النقابة، سيتم إجراء القرعة بحضور نواب من المجلس التشريعي الفلسطيني وممثلين لمؤسسات حكومية بالإضافة إلى نقابة الموظفين.

كما أوضحت النقابة أنها ستكون عضواً في لجنة التظلمات التي ستتيح المجال للمشاركين المتظلمين لرفع شكواهم لمدة ثلاثة أيام بعد إعلان القرعة، وأن النقابة ستعمل على ضمان عدم وجود أي تجاوزات أو مظالم تلحق بأي موظف من المشاركين في الجمعيات الإسكانية.



عاجل

  • {{ n.title }}