أزمة اقالة المدير التنفيذي لمشفى النجاح تتفاقم

 تفاقمت الليلة الفائتة أزمة اقالة الدكتور رامي حمد لله رئيس مجلس امناء مشفى النجاح للمدير التنفيذي للمشفى الدكتور سليم حج يحيى بشكل كبير، بعد لقاءات منفصلة على فضائية معا وفضائية النجاح، وتحولت الاتهامات المتبادلة الى مادة غنية للمغردين على شبكات التواصل الاجتماعي.

وقال البروفيسور سليم الحاج يحيي مدير مستشفى النجاح المقال، أنه فوجئ بقرار فصله والاستغناء عن خدماته من المستشفى.

وأضاف في لقاء على فضائية معا أنه فوجئ بسرعة فصل هاتفه الذي يخص المستشفى في يوم إقالته، وإغلاق بريده الالكتروني الخاص بالجامعة. وقال إنه فضّل العودة الى فلسطين وترك بريطانيا.

من جانبه قال مدير عام مستشفى النجاح الأسبق الدكتور أنور دودين في لقاء على فضائية النجاح أن حج يحيى لم يقم بزراعة قلب صناعي، كما يدعي، وإنما مضخة للقلب روجها اعلاميا.

وقالت عضو مجلس لأمناء في جامعة النجاح أنه تم العرض عليه منذ البداية الاستمرار بعمله الطبي وإجراء العمليات الجراحية ورفض ذلك.

وهاجم كل من د رياض عامر مدير عام المستشفى الجديد وأحمد كواملة نائب مدير عام المستشفى الدكتور حج يحيى بشدة خلال لقاء متلفز على فضائية النجاح.

وأدت تلك القاءات الى زوبعة عالية المستوى في منشورات النشطاء على منصات التواصل الاجتماعي، تضمنت طرائف وتندر بحق الجامعة وإداراتها.



عاجل

  • {{ n.title }}