بؤرة استيطانية جديدة على أراضي كيسان جنوب بيت لحم

كشف مركز أبحاث الأراضي بوجود بؤرة استيطانية تابعة لمستوطنة “آبي يناحل” المقامة على أراضي قرية كيسان جنوب محافظة بيت لحم.

وقال المركز في دراسة أعدها أنه اكتشف وجود البؤرة خلال جولة ميدانية أجراها في قرية كيسان في (22 نيسان 2019)، مضيفا بأن سلطات الاحتلال قامت ببناء المنازل الاستيطانية بطراز البناء القديم من حجارة وجدران استنادية “سناسل” عشوائية البناء وأقواس الشابيك لإظهار بأن البناء قديم.

وأشار المركز إلى أن الاحتلال مستمر في مصادرة الأراضي الفلسطينية وتوسيع الاستيطان، في ظل هدم منازل أهالي القرية ومنعهم من البناء والاستيلاء على أراضيهم.

وكشف التقرير، أن مستوطنة “آبي يناحل” باتت اليوم مكتظة بالوحدات الاستعمارية السكنية، إضافة إلى طريقة البناء التي يعتمدها المستوطنون، إذ أنهم يستخدمون الحجارة التي توحي بأنها قديمة، والأقواس في البناء، لإظهار بأن البناء مر عليه زمن طويل.

وأكد المركز أن سلطات الاحتلال تسعى للسيطرة على كيسان، لربط منطقة “غوش عصيون” من خلال المستعمرات التي أقيمت على أراضي القرية بالبحر الميت.

وتقع بلدة كيسان على بعد 18كم من الجهة الجنوبية من مدينة بيت لحم، ويبلغ عدد سكانها 560 نسمة حتى عام 2017م. 

وتبلغ مساحة القرية الإجمالية (133,278) دونماً منها (00 88,7) دونم عبارة عن مسطح بناء للقرية، ونهبت المستوطنات من أراضي القرية (2201) دونماً.



عاجل

  • {{ n.title }}