لهدم 100 شقة سكنية .. الاحتلال يمهل أهالي صور باهر 3 أسابيع

أمهلت سلطات الاحتلال الصهيوني، اليوم الخميس، أهالي حي وادي الحمص بقرية صور باهر جنوب شرق القدس المحتلة، حتى الثامن عشر من الشهر المقبل، لتنفيذ قرارات هدم مئة شقة سكنية.

ونقل مركز معلومات وادي حلوة لجنة حي وادي الحمص، أن سلطات الاحتلال أمهلت المواطنين حتى الثامن عشر من الشهر المقبل، لتنفيذ قرارات الهدم يدويا أو هدمها من قبل قوات الاحتلال بعد هذا التاريخ.

وأوضحت اللجنة أن قوات الاحتلال بدأت بملاحقة السكان منذ حوالي 3 أعوام، بقرارات الهدم بحجة "القرب من الجدار الأمني"، وهو عبارة عن شارع محاط بالأسلاك الشائكة والمجسات الالكترونية، وفقا لقرارها بمنع البناء على بعد 250 مترا من "الجدار" لأسباب أمنية.

وأضافت اللجنة أن الجزء الأكبر من البنايات التي صودق على هدمها يقع في المناطق المصنفة (أ) التابعة للسلطة الوطنية، والحاصلة على تراخيص بناء من وزارة الحكم المحلي.

إلى ذلك، دعت لجنة الدفاع عن البيوت المهدّدة بالهدم في حي وادي الحمص، المواطنين للمشاركة في صلاة ظهر يوم غد الجمعة احتجاجا على قرارات الهدم الجماعية في الحي.

وأوضحت اللجنة أن الصلاة ستقام في إحدى البنايات المهددة بالهدم، وسيلقي خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ عكرمة صبري الخطبة، يعقبها مؤتمر صحفي لعدد من الشخصيات المقدسية.



عاجل

  • {{ n.title }}