الحكم على أسيرين بالسجن أكثر من 30 عاما وغرامة 2,500,000 شيقل

أصدرت محكمة الاحتلال العسكرية في "عوفر"، اليوم الأربعاء، حكما بالسجن لمدة 35 عاما على الأسير عمر الريماوي (18 عاما)، و32 عاما على الأسير أحمد عبيدة (18 عاما)، وفرضت غرامة مالية بقيمة مليون و250 ألف شيقل على كل منهما .

وبينت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، في بيان لها، أن الحكم صدر بذريعة وادعاء النيابة الإسرائيلية مشاركة الريماوي وعبيدة من مدينة رام الله، في عملية طعن أدت لمقتل جندي إسرائيلي وإصابة آخر في مجمع تجاري استيطاني شرق رام الله، قبل ثلاث سنوات ونصف.

ولفتت إلى أن محكمة "عوفر" العسكرية كانت قد حكمت نهاية العام الماضي على صديقهما الثالث الأسير أيهم باسم صباح (18 عاما) من بيتونيا غرب رام الله بالسجن 35 سنة، إضافة لغرامة مالية بقيمة مليون شيقل لذات الادعاء.

وأضافت أنه وبتاريخ الاعتقال، أطلق جنود الاحتلال ثلاث رصاصات من مسافة صفر تجاه الريماوي وصباح، فأصيب الريماوي بعدة رصاصات الأولى استقرت في يده اليمنى، والثانية في الظهر بجانب العامود الفقري، والأخرى اخترقت جانبه الأيمن واستقرت في الصدر بجانب القلب، فيما أصيب الصباح بثلاث رصاصات إحداها في الصدر وأخرى بالكتف أحدثت قطعا بالشريان والعصب، فيما استقرت الثالثة بالقدم.



عاجل

  • {{ n.title }}