إقتحامات ,واعتقالات ليلية في الضفة

شنت قوات الإحتلال الصهيوني فجر اليوم الأربعاء حملة إعتقالات في الضفة الغربية  طالت العديد من الأسرى المحررين والمعتقلين السياسيين المفرج عنهم مؤخرا  من سجون أجهزة أمن الضفة  .

ففي مدينة نابلس إعتقلت قوات الإحتلال الصهيوني الكاتب ياسر مناع والشاب مروان استيته بعد أقل من أربعة أيام من الإفراج عنهم من سجون أجهزة أمن السلطة .

وفي نابلس أيضا إعتقلت قوات الإحتلال الصهيوني الشاب فضل الكردي بعد مداهمة البناية التي سكن بها في شارع القدس جنوب المدينة.

ومن مدينة طولكرم إعتقلت قوات الإحتلال الصهيوني ثلاثة أشقاء من بلدة عتيل وهم  يوسف ومجاهد وليس حلمي ابو خليل بعد مداهمة منزلهم  هناك  .

كما واعتقلت قوات الإحتلال الصهيوني كل من الشابين عبد الله رمانة من مخيم قدورة  والشاب على عصام حامد  من  بلدة سلواد  وكليمها من مدينة رام الله .

وفي مدينة الخليل إعتقلت قوات الإحتلال الصهيوني الأسير المحرر إسلام عرفات  الهدمي بعد مداهمة منزله في بلدة صوريف شمال مدينة الخليل جنوب الضفة  المحتلة .

وعلاوة على تلك الإعتقالات فقدت أقتحمت قوات الإحتلال العديد من المنازل بمناطق مختلفة في الضفة الغربية كما حصل في بلدة صيدا قرب طولكرم و إقتحام منزل المحرر ليث واصف الأشقر .

وفي بلدة السيلة الحارثية قامت قوات الاحتلال بإقتحام ‏منزلي المحررين هاني شفيق جرادات وعناد أبو الخير فيما اقتحمت قوات الاحتلال عدة منازل في بلدة بيت ريما غرب رام الله وأخرى في مخيم الجلزون حيث رافق تلك الإعتقالات والإقتحامات مواجهات أستخدمت خلالها القنابل الغازية والرصاص.

 



عاجل

  • {{ n.title }}