عشرات المستوطنين يقتحمون باحات المسجد الأقصى

 

يقودهم وزير الزراعة..


اقتحم عشرات المستوطنين صباح اليوم الخميس، المسجد الأقصى المبارك بقيادة وزير الزراعة في حكومة الاحتلال.

 وأكدت مصادر، أن عشرات المستوطنين اقتحموا الأقصى، على شكل مجموعات متتالية، عبر باب المغاربة- الذي تسيطر سلطات الاحتلال على مفاتيحه منذ احتلال القدس- وذلك بحراسة مشددة من قوات الاحتلال الخاصة المنتشرة في ساحات الأقصى والمرافقة لهم في الجولة.

وقاد وزير الزراعة في حكومة الاحتلال أوري أرئيل مجموعة من المستوطنين، وقاموا بجولة في ساحات الأقصى.

وجدد المستوطنون اقتحاماتهم للمسجد الأقصى، منذ الساعة السابعة والنصف صباحا، بعد إغلاق شرطة الاحتلال باب المغاربة منذ اليوم الثاني لعيد الأضحى، فيما تحول المسجد الأقصى في أول أيام العيد لساحات حرب، بعد مهاجمة الاف الفلسطينيين المحتفلين بالعيد عقب انتهاء صلاة وخطبة العيد، بالقنابل والأعيرة المطاطية والضرب.

وفتحت الشرطة باب المغاربة أمام الاقتحامات في ذكرى ما يسمى "خراب الهيكل" بقرار من رئيس وزراء الاحتلال نتياهو ووزير "الأمن الداخلي" وكبار الضباط من الشرطة، والذي اعتبر سابقة خطيرة باقتحام الأقصى في أيام العيد، واستباح الأقصى يومها حوالي 1300 مستوطنا في مسار خصص لهم من باب المغاربة حتى باب السلسلة "عدة أمتار فقط" أمام رباط الفلسطينيين في المسجد منذ ساعات الصباح حتى العصر.



عاجل

  • {{ n.title }}