عبيد: الدعوات الصهيونية لاقتحام الأقصى تندرج في اطار خطة ممنهجة لتهويده

استنكر عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية "حماس" ماهر عبيد، تصاعد ظاهرة اتخاذ الأعياد اليهودية ذريعة لاقتحام جماعات المستوطنين للمسجد الأقصى المبارك في القدس المحتلة كما يحدث منذ يومين.

واعتبر عبيد في تصريح صحفي مساء الاربعاء، "ان الدعوات التي أطلقتها حركات صهيونية إلى إقتحامات متتالية على مدار يوم غدٍ الخميس  10/10/2019 وهو اليوم الثالث لما يسمونه يوم "الغفران"، تندرج في اطار خطة ممنهجة لتهويد المسجد الأقصى وخلق واقع جديد يقوم على فرض التقسيم الزماني والمكاني، وهو أمر يرفضه شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية بشدة". 

ودعى عضو المكتب السياسي لحماس، أبناء الشعب الفلسطيني  إلى الرباط في المسجد الأقصى، والدفاع عن المقدسات بكل قوة، امام الهجمات الصهيونية التي تستهدف مقدساتنا في مدينة القدس المحتلة.

كما ودعى الأمتين العربية والإسلامية وأحرار العالم لرفض هذا العدوان الصهيوني، واسناد المرابطين بكل الاشكال الممكنة.

وطالب عبيد المجتمع الدولى ومنظماته المتخصصة بضرورة التدخل والضغط على الاحتلال لوقف انتهاكاته بحق المقدسات الإسلامية والمسيحية في فلسطين المحتلة.



عاجل

  • {{ n.title }}