الخطيب: أعداد المستوطنين غير المسبوقة التي تقتحم الأقصى هدفها فرض واقع جديد

أكد نائب رئيس الحركة الإسلامية السابق في الدال الفلسطيني المحتل، الشيخ كمال الخطيب، أن حكومة نتنياهو وأحزاب اليمين فيها يستغلون الظرف لتثبيت الحكومة الإسرائيلية لدعم خطواتهم تجاه المسجد الأقصى المبارك وتهويده.

وأضاف أن الأعداد غير المسبوقة التي تدخل المسجد الأقصى بوقاحة وصلف وتؤدي فيه طقوس وشعائر يهودية، هدفها فرض واقع جديد على الأقصى المبارك، موضحا أنهم بذلك يشعرون بنشوة النصر.

وبين الخطيب أن الحكومة الإسرائيلية وقطعان المستوطنين يستغلون بذلك حالة الصمت المريب التي تلف المشهد الفلسطيني والعربي والإسلامي، والمتمثلة في الفوضى والحروب الداخلية وتسلط الأنظمة، إضافة لاستغلالهم حاله التطبيع مع الاحتلال، لافتا أن كل ذلك يعتبر فرص مناسبه لتنفيذ أجنده الاحتلال الإسرائيلي ومخططاته لبناء الهيكل.

وأردف الخطيب: "الله شرف الفلسطينيين لحماية الأقصى ولو أدار الجميع ظهره للأقصى فالفلسطيني الوحيد لن يدير الظهر للأقصى، فهو يدافع عنه دائما ولن يخذله وسيبقى يرفع شعار للبيت رب يحميه وللأقصى شعب يفديه، هذه مهمته التي لم يتخلى عنها، وسيتغير الحال إلى أحسن حال وسيندم كل من خذل الأقصى".




عاجل

  • {{ n.title }}