الرجوب: ملاحقة السلطة لطلبة الجامعات دليل على عقلية الإقصاء والتفرد

أكد النائب في المجلس التشريعي في مدينة الخليل، نايف الرجوب، أن اشتداد وتيرة الملاحقة والاعتقال السياسي التي تنفذها السلطة بحق طلبة الجامعات، كما تشهد جامعة الخليل مؤخرا، دليل على عقلية الإقصاء والتفرد التي تحكم منظومة السلطة في الضفة.

وشدد الرجوب على أن استمرار الاعتقالات في ظل الحديث عن انتخابات قريبة، يشير إلى أن السلطة غير جادة في هذه الانتخابات، وإن حدثت فتريد منها أن تكون على غرار الانتخابات في بعض الدول العربية المستبدة، محسومة للون واحد فقط.

وطالب الرجوب بوقف ملاحقة الجامعيين والمحررين وكافة أبناء شعبنا في الضفة، مردفا: "ألا تخجل السلطة من ملاحقة أبناء شعبها أسوة بما يقوم به الاحتلال من اعتقالات وقتل شبه يومي للإنسان الفلسطيني؟".

وبين النائب في التشريعي، أن الانتخابات والحديث عنها في ظل المعطيات الحالية وسلوك السلطة على الأرض؛ ما هو إلا ذر للرماد في العيون، مشيرا: "من لا يتقبل عمل طلابي نقابي داخل الجامعات، فكيف سيتقبل نتائج انتخابات على مستوى الوطن؟".



عاجل

  • {{ n.title }}