نصيف: استهداف الاحتلال لمؤسسات القدس يأتي في إطار سياسة التهويد للمدينة ومقدساتها


أكد القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" رأفت ناصيف إن استهداف الاحتلال الإسرائيلي للمؤسسات في القدس المحتلة يأتي في إطار سياسة التهويد المتسارعة للمدينة ومقدساتها ومؤسساتها.

 

وأشار أن هذه السياسة وما يتبعها من إجراءات واعتداءات ما كان لها أن تتم لولا الدعم والضوء الأخضر الأمريكي الصريح من جهة، إضافة إلى الصمت الأممي والإقليمي على الممارسات الصهيونية في القدس وفي مختلف مناطق فلسطين المحتلة من جهة أخرى، وكذلك استمرار المراهنة على نهج التسوية.

 

وحذر ناصيف من استمرار هذه الهجمة، داعيا شعبنا بكل أطيافه وفصائله، وأمتنا العربية والإسلامية إلى تحمل مسؤولياتهم تجاه قضيتنا ومقدساتنا، والتصدي لهذه السياسات العدوانية بكل السبل.

 




عاجل

  • {{ n.title }}