أمضى أكثر من نصف عمره بالأسر... أحمد شويكي يدخل عامه الاعتقالي الــ 19

يدخل الاسير أحمد شويكي (33عاما)، اليوم السبت، عامه الاعتقالي التاسع عشر على التوالي داخل سجون الاحتلال.

أحمد صلاح الدين عبد الرحمن شويكي إبن حي الثوري، اعتقل بتاريخ 8/2/2002 هو ومجموعة من أطفال الحي في حينه.

أحمد المولود بتاريخ 19/11/1987 اعتقل بعمر 14 عاما بعد إصابته بعيار ناري في اليد، و سقوط رفيق دربه سامر أبو ميالة شهيدا في نفس الواقعة على يد قوات الإحتلال.

واعتقل معه الطفل مهند نايف طالب جويحان (16 عاما)، و الطفل أمجد محمد عبد الحميد أبو رميلة (15 عاما) و الطفل سمير ياسر حسونة غيث (18 عاما)

وتعرض الأطفال لتحقيق قاس جدا في سجن المسكوبية على أيدي محققي "الشاباك"، وحكمت محكمة الاحتلال عليهم أحكاما جائرة وصلت إلى حد المؤبد. بينما حكمت على الطفل أحمد بالسجن 20 عاما.

بالرغم من حرمان أحمد من طفولته و مرور سنوات طويلة على اعتقاله إلا أنه يتمتع بمعنويات عالية جدا، و صاحب شخصية مرحة و يمتلك شبكة علاقات وطيدة مع كافة الأسرى.

تنقل أحمد في كافة السجون و يقبع حاليا في سجن النقب.



عاجل

  • {{ n.title }}