لافتات بالضفة تعلن "أنت في الدولة الفلسطينية حسب صفقة القرن"

استيقظ المواطنون في مناطق متعددة في الضفة الغربية، صباح الثلاثاء، وتفاجئوا بوجود لافتات على طرقات الضفة تحذر المستوطنين من دخول أراضي "الدولة الفلسطينية".

وكتب على اللافتات بالعبرية والعربية والإنجليزية: "قف! أنت تدخل منطقة الدولة الفلسطينية. هذه المنطقة هي جزء من الدولة الفلسطينية المستقبلية وفقا لصفقة القرن".

ويُعتقد أن هذه اللافتات موجهة للمستوطنين، وأن الغرض منها هو إثارة مخاوف المستوطنين من الجزء المتعلق بأراضي الدولة الفلسطينية، وفق "صفقة القرن".

وسبق أن قامت جمعيات استيطانية في الشهور الماضية، بتعليق أعلام فلسطينية على أعمدة الإنارة في الطرق التي يسلكها المستوطنون بالضفة.

ورجّح غسان دغلس، مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة، أن تكون مجموعات المستوطنين المتطرفة هي من وضع هذه اللافتات، لكنه قال إنه من السابق لأوانه الجزم بالهدف من هذه اللافتات.

وأوضح أنه تم رصد 33 لافتة في شمال الضفة، وتحديدا على الطرق الخارجية وعلى مداخل البلدات في محيط مدينة نابلس.

وأشار إلى أن إحدى اللافتات وضعت على مدخل الطريق المؤدي إلى بلدة قصرة، وهو ذات الطريق الذي يستخدمه مستوطنو مستوطنة "مجدوليم".

ولفت إلى أن وضع هذه اللافتات جاء بعد يوم من وصول الطاقم الأمريكي المختص برسم الخرائط وبدء عمله من مستوطنة "أرئيل".

وقال إن المستوطنين بدأوا برسم خرائط صفقة القرن على الارض، وشرعوا منذ صباح اليوم بتجريف أراض في بلدة حوارة، لشق الطريق الاستيطاني الجديد، مستبقين صدور قرار المحكمة بشأن اعتراضات أصحاب تلك الأراضي.



عاجل

  • {{ n.title }}