نعت الشهيد.. حماس: الاحتلال تعمد إعدام الشهيد الخواجا

قال الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" حازم قاسم إن تعمد جيش الاحتلال قتل الشهيد سفيان الخواجا ليلة أمس واستغلاله انشغال العالم بموضوع تفشي فيروس كورونا، يعكس قمة الانتهازية والانحطاط الأخلاقي.

وأكد قاسم في تصريح صحفي أن إعدام الاحتلال الشاب سفيان الخواجا في بلدة نعلين غرب رام الله جريمة جديدة بحق أبناء شعبنا الأعزل.

وأشار إلى أن إصرار جيش الاحتلال على تكرار عمليات الإعدام، يؤكد أن هذا الجيش هو تجمع لقتلة خارجين عن كل القوانين والأعراف الدولية والإنسانية.

وشدد قاسم على أن هذه الدماء الطاهرة لشهداء شعبنا، ستشكل على الدوام وقود ثورته المستمرة، حتى ينتزع شعبنا حريته، ويسترد أرضه ومقدساته.

ونعت حركة حماس شهيد فلسطين "سفيان نواف الخواجا" الذي ارتقى بعد إطلاق قوات الاحتلال النار تجاه المركبة التي كان يستقلها برفقة شابين من القرية أصيبا في الجريمة التي نفذتها قوات الاحتلال.

وتقدمت الحركة بالتعزية من عائلة الشهيد ونتمنى الشفاء العاجل لجرحانا البواسل، ونحمل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياتهم. 

وشددت الحركة على أن مواصلة الاحتلال عدوانه على شعبنا في ظل الظروف الاستثنائية التي يعيشها العالم لمواجهة وباء كورونا، تتطلب تدخلا دوليا لحماية شعبنا من عدوان الاحتلال وساديته واستهتاره بحياة المواطنين الفلسطينيين.

وأكدت حماس على أن خيار المقاومة ومواجهة الاحتلال هو عنوان شعبنا، وإن عدوان الاحتلال وإجراءاته لن تفلح في كسر إرادة الصمود والمقاومة.



عاجل

  • {{ n.title }}