القيادي بدران.. جريمة الاحتلال في شعفاط دليل ضعف ونحمل المسؤولية عن حياة عمر البرغوثي

استنكر حسام بدران ،القيادي في حركة المقاومة الإسلامية حماس ، جريمة الاحتلال في مخيم شعفاط يوم أمس وطريقة مهاجمة واعتقال الشبان هناك ،معتبراً هذا السلوك بدليل ضعف ، كما وحمل الاحتلال المسؤولية عن حياة القيادي في الحركة عمر البرغوثي الذي اعتقل فجرا.

جاءت أقوال بدران تلك خلال تصريح  له تعقيبا على حملة الاعتقالات التي شنتها قوات الاحتلال في مخيم شعفاط عقب الاشتباك المسلح البطولي مع المستعربين واعتقال قوات الاحتلال للقيادي عمر البرغوثي .

 ووجه بدران تحية الى أهالي مخيم شعفاط المقاوم، وأكد على أن إجرام الاحتلال ووحشيته في مهاجمة أهالي المخيم عقب الاشتباك مع قوات المستعربين هو دليل ضعف وخوف وجبن هذه القوات.

 وفي سياق آخر حمل بدران الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة المناضل عمر البرغوثي الذي أعادت قوات الاحتلال اعتقاله الليلة الماضية، وأكد على أن تصاعد حملات الاعتقال في ظل تفشي فايروس كورونا هو دليل على وحشية وإجرام هذا الاحتلال.

 وختم بدران حديثه مشدداً على أنّ محاولة الاحتلال استغلال الظروف الطارئة التي يعيشها شعبنا لفرض وقائع على الأرض ستبوء بالفشل ، وتابع:" فشعبنا كما يثبت جدارته في مقاومة فايروس كورونا بوعيه وعلمه سينتصر في معركته على فايروس الاحتلال الصهيوني الذي لازال يصيب هوية الإنسانية جمعاء في مقتل بإبقاء فلسطين تحت أسوء احتلال عرفته البشرية".

 

 



عاجل

  • {{ n.title }}