حماس تنعى المهندس حسن ترشحاني وتشيد بمناقبه

نعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" المهندس حسن ترشحاني (أبو محمد) الذي توفّاه الله أمس الأحد، بعد حياة مليئة بالتضحيات والبذل والعطاء عن عمر يناهز الرابعة والسبعين.

وقالت حماس في بيان النعي إن ترشحاني كان من مفاصل العمل الفلسطيني، وقد تنقل بين العديد من الساحات العربية، إلى أن استقر به المقام في حلب السورية، حيث سخّر نفسه لخدمة إخوانه وشعبه.

وأشارت حماس إلى أن ترشحاني كان رمزًا لأهلنا في المخيمات السورية، إلى أنه اضطر للخروج حتى وافته المنية بعد رحلة طويلة مع المرض.

وأثنت حماس على ترشحاني مشيرة إلى أنه كان مثالًا للتواضع، وقدوة في أخلاقه، عالي الهمة والجاهزية، لا تفارق وجهَه الابتسامةُ، وها هو يلقى الله وقد جمع بين أجر الجهاد والغربة والصبر على المرض.

وسألت حماس الله أن يتغمّد الفقيد بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جنانه، ويلهم أهله وذويه، ورفاق دربه جميل الصبر، وحسن العزاء.



عاجل

  • {{ n.title }}