دودين: استهداف مخصصات الأسرى محاولة بائسة للنيل من حقوقهم

 قال مسؤول ملف الأسرى والشهداء والجرحى في حركة "حماس"، إن مواصلة الاحتلال استهداف الأسرى بإصداره قرارات وقوانين تمس مخصصاتهم وحساباتهم البنكية وحسابات ذويهم، لهي محاولة بائسة للنيل من أسرانا وحقوقهم الثابتة.

 وأضاف دودين في تصريح صحفي تعقيباً على قرار الاحتلال المتعلق بمخصصات وحسابات الأسرى في البنوك الفلسطينية: "هذه السياسة إمعان في عقوبتهم على مقاومتهم ودورهم الوطني، كما أنها لا تنفصل عن القرارات والجرائم الأخرى التي تستهدف القضية الفلسطينية ككل".

 وأكد على أن سياسة استهداف الأسرى والحقوق الفلسطينية، تستدعي من الكل الفلسطيني موقفًا وطنيًا موحدًا يحافظ على كرامة أبناء شعبنا وأسرانا ومؤسساتنا الفلسطينية"، مطالبًا كافة المؤسسات والبنوك بعدم التعاطي مع قرارات الاحتلال.

 كما ودعا دودين إلى إطلاق حراك وطني شامل قائم على أساس ثوابتنا وحفظ حقوق شعبنا وأسرانا في مواجهة خطوات وقرارات الاحتلال.

 وأقدمت بعض البنوك على إغلاق حسابات الأسرى المحررين، بعد اتخاذ جملة إجراءات ضدهم، رضوخًا لقرار الاحتلال الإسرائيلي بملاحقة أموال الأسرى والشهداء.

 وشهد اليوم تصاعد حدة الغضب الشعبي على البنوك التي أقدمت على تعطيل حسابات الأسرى والمحررين وحرمانهم من مخصصاتهم المالية وقرصنة أموال عدد منهم رضوخاً لمطالب الاحتلال الإسرائيلي.



عاجل

  • {{ n.title }}