عمليات تجريف ومصادرة واعتداءات في مناطق بالضفة الغربية

جرف مستوطن اليوم الثلاثاء، أراضي في تجمع عرب المليحات على طريق المعرجات شمال غرب مدينة أريحا، تمهيدا لإقامة جدار قرب التجمع، بينما طرد مستوطنون مزارعين من أراضيهم في قرية كيسان شرق بيت لحم، وجرفت جرافات الاحتلال العسكرية أراض في بلدة حوارة جنوب نابلس.

وأفادت مصادر محلية، بأن مستوطنا مسلحا، جرف أراضي بمساحة 350 دونما، على الجهة الشرقية من مدرسة بدو الكعابنة الثانوية، لصالح إقامة جدار يفصل البؤرة الاستيطانية عن التجمع.

وفي بيت لحم، أقدم مستوطنون، تحت حماية قوات الاحتلال الاسرائيلي، على طرد مزارعين من أراضيهم في قرية كيسان شرق بيت لحم.

وفي رام الله، صادرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي خيمة في قرية اللبن الغربية، بعد أن أجبرت المواطن عبد الباسط النوباني بأزالتها، وذلك بحجة تواجدها بمناطق مصنفة (ج).

وفي نابلس، جرفت ثلاثة جرافات عسكرية تابعة لجيش الاحتلال الاسرائيلي، أراضي المواطنين في بلدة حوارة، جنوب نابلس.

وأفادت مصادر محلية أن التجريف يستهدف أشجار زيتون مثمرة مزروعة في المكان. ويأتي في إطار العمل المستمر على فتح وشق الطريق الالتفافي "حواره".

وفي السياق ذاته، أفاد نائب رئيس مجلس قروي كيسان أحمد غزال، بأن مستوطني "ايلي هناحيل" و"معالي عاموس"، طردوا مزارعين من أراضيهم أثناء حراثتها بحجة أنه يتطلب منهم الحصول على تصريح خاص للدخول إليها، مشيرًا الى أن المزارعين لا يستطيعون دخولها وسط تهديدات المستوطنين. 

وتواصل قوات الاحتلال ومستوطنوه باعتداءاتهم اليومية بحق المواطنين وأراضيهم في مناطق مختلفة بالضفة الغربية، في مساع لتهجير المواطنين من أراضيهم من خلال عمليات تجريف الأراضي وهدم "البركسات" والمساكن، وملاحقة المواطنين ورعاة الأغنام، لصالح التوسع الاستيطاني.



عاجل

  • {{ n.title }}