الاحتلال يجبر مواطنا على هدم غرفة سكنية بيده في بيت حنينا

اجبرت طواقم البلدية الإسرائيلية في القدس، اليوم الثلاثاء، مواطنا مقدسيا على هدم غرفة خشبية معدة للسكن في بلدة بيت حنينا إلى الشمال من مدينة القدس .

وقال نعيم صالح فراح، مالك المنزل، إنه أجبر اليوم على هدم جزء من منزله، كان أقامه لغرض تزويج ابنه فيه.

وأشار فراح بان منزله سبق أن تعرض للهدم قبل قرابة 19 عاما ، رغم انه قام والعديد من السكان بدفع العديد من الغرامات ، ليضطر بعدها لبناء مسكن لا يتجاوز مساحته 60 متر يأوي فيه أكثر من 11 نفرا من عائلته .

وأكمل "عندما قررت تزويج ابني، أقمت له غرفة إضافية، ولكن أمس (الإثنين) جاءت البلدية ووضعوا أمر الهدم على الغرفة وأمهلوني يومين للهدم الذاتي، وإلا فإنه سيتم تغريمي بتكاليف الهدم".

وتصاعدت في الأسابيع الأخيرة، عمليات هدم المنازل الفلسطينية بالقدس المحتلة، بداعي "البناء غير المرخص ، في محاولة للحد من أعدادهم.

 



عاجل

  • {{ n.title }}