الاحتلال يُبعد حارس الأقصى عصام نجيب عن المسجد ٥ أشهر

أبعدت سلطات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الخميس، حارس المسجد الأقصى عصام نجيب عن المسجد ٥ أشهر، ومددت اعتقال الأسير المقدسي أحمد أبو صبيح.

 وكانت سلطات الاحتلال قد اعتقلت نجيب في مارس/ آذار من العام الماضي عقب فتحه لمصلى باب الرحمة، فيما اعتدت عليه بالضرب أكثر من مرة، كما أبعدته مرات عديدة أيضا.

 وفي سياق آخر، قالت مصادر محلية إن سلطات الاحتلال مددت اعتقال الأسير المقدسي أحمد أبو صبيح ليوم غد الجمعة.

 واعتقلت قوات الاحتلال صبيح، نجل الشهيد صبيح أبو صبيح- في الثامن من يونيو الجاري، قرب باب الساهرة في البلدة القديمة، وقد اعتقل في السابق وتعرض للتحقيق في مركز تحقيق المسكوبية.

 يشار إلى أن سلطات الاحتلال صعدت خلال الأيام الأخيرة من سياسة الإبعاد عن المسجد الأقصى، وقامت بإبعاد عشرات المقدسيين المرابطين والمرابطات، فيما اعتقلت العشرات من أهالي القدس، بالتزامن مع تصاعد وتيرة اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى المبارك

 



عاجل

  • {{ n.title }}