دعوات للحشد في صلاة "الفجر العظيم" يوم الجمعة المقبل بالأقصى ومساجد الضفة

أطلق العديد من النشطاء في كافة مدن الضفة الغربية ومدينة القدس ، دعوات للحشد في صلاة "الفجر العظيم" يوم الجمعة المقبل في المسجد الأقصى ومساجد الضفة الغربية نصرة للمقدسات ورفضًا لخطة الضم.

وجاءت الدعوات التي بثت عبر وسائل التواصل الاجتماعي ، تحت عنوان "عودة الفجر العظيم في مساجد الضفة"، بعد أسابيع على تعليق حملة الفجر ثر انتشار فيروس الكورونا وما أعقبه من إغلاق للمساجد .

وتتزامن حملة الفجر العظيم هذه المرة ، مع ما يسمى بخطة الضم التي تنوي حكومة الاحتلال تطبيقها في الضفة الغربية ، وفي ظل استهداف مدينة القدس والاقتحامات المتتالية لها من قبل المستوطنين.

ففي مدينة جنين تركزت الدعوات للصلاة في مسجد جنين الكبير و المسجد القديم ، ومسجد سيلة الحارثية ومسجد يعبد الكبير ، كما شهدت مدينة طوباس دعوات مشابهة لأداء صلاة الفجر في مسجد طوباس .

وفي مدينة الخليل نادت الدعوات لإقامة الصلاة في مسجد العيص الكبير في سعير ، كما طالب النشطاء في بيت لحم بالحشد الأداء الفجر في عمر بن الخطاب .

وشهدت مدينة رام الله هي الأخرى دعوة من النشطاء لضرورة الحشد للفجر العظيم في مسجد البيرة الكبير .

وفي وقت سابق ، دعا خطيب المسجد الأقصى المبارك ورئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس الشيخ عكرمة صبري ، الى وجوب مشاركة كل مواطن يستطيع الوصول للمسجد الأقصى في حملة "الفجر العظيم" بدءًا من يوم الجمعة المقبل لحمايته من التهويد، ورفضًا لمخطط ضم الضفة الغربية المحتلة.

وشدد صبري على ضرورة تكثيف التواجد في الأقصى، وخاصة من سكان البلدة القديمة وأحياء القدس كافة، استجابةً لواجب إعماره والحفاظ علي

 



عاجل

  • {{ n.title }}