محكمة الاحتلال تجبر شقيقين على هدم منزلهما يدوياً بحي سلوان

أجبرت بلدية القدس وبقرار من محكمة الاحتلال،الشقيقين فراس وإياد دعنا ، من حي سلوان شرق مدينة القدس على هدم منزلهما بأيديهما بحجة عدم الترخيص .

إياد دعنا احد أصحاب المنزل قال انه ورغم سعيه وشقيقه لتحصيل تراخيص للمنزل إلا أن بلدية الاحتلال والجهات المختصة رفضت ذلك وقمنا بتكليف محامين لإبطال قرار الهدم وتكلفت مبالغ كبيرة من اجل ذلك إلا أن محاولتهم باءت بالفشل.

وأشار دعنا بان  بلدية الاحتلال قامت بإرغامه وشقيقه على تنفيذ قرار الهدم بأيديهما وإلا سيكونا مطرين لدفع مبالغ مالية لا تقل عن 50000 شيقل في حال قامت  البلدية بذلك.

ونوه دعنا إلى أنّ حكومة الاحتلال والبلدية تتعمد حرمان المقدسيين من حقهم بالبناء وتضع العراقيل أمامهم ، في محاولة منها لغرس اليأس في نفوس السكان هناك وإرغامهم على البحث عن مناطق خارج القدس للبناء والسكن  وبالتالي تهجير سكان مدينة القدس .

 وشهد العام الجاري  ما لا يقل عن  عشرين عملية هدم ذاتي في القدس المحتلة، حيث يجبر المواطنون على تنفيذها لتجنب دفع الغرامات الباهظة التي يفرضها الاحتلال الإسرائيلي، حال تنفيذه عملية الهدم .



عاجل

  • {{ n.title }}