الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة

 شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الثلاثاء، حملة دهم واعتقالات في الضفة الغربية، طالت أسرى محررين وطفلا من الخليل.

وأفادت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال اعتقلت المواطن شادي عبد موفق بداونة (35 عاما)، من مخيم عايدة شمال بيت لحم، بعد اقتحام منزله وتفتيشه.

وفي جنين، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر محمود مصطفى مرداوي بعد اقتحامها منزل ذويه في بلدة عرابة، وتفتيشه والتخريب في محتوياته.

وفي الخليل، دهمت قوات الاحتلال بلدة بيت كاحل شمال غرب الخليل، واعتقلت الشاب عدي حسن نور الخطيب (22 عاما)، ومن بلدة الظاهرية جنوبا اعتقلت معاذ محمد القيسية (32 عاما)، ومن مخيم العروب شمالا اعتقلت أحمد رأفت البدوي (18 عاما) وأحمد محمد عدوي (27 عاما)، والطفل أحمد عماد البدوي (14 عاما) عقب استدعائه لمقابلة مخابرات الاحتلال في معسكر "عصيون".

ونصبت قوات الاحتلال كاميرات مراقبة على مدخل زيف يطا جنوب الخليل، وحواجز عسكرية على مدخلي بلدتي سعير وحلحول، وعلى مدخلي مدينة الخليل الشمالي والجنوبي، وأوقفت المركبات وفتشت ودققت في بطاقات المواطنين، ما تسبب في إعاقة تنقلهم.

وفي القدس المحتلة، اقتحمت قوات شرطة الاحتلال صباح اليوم بلدة العيساوية وشرعت بإزالة صور الشهيد محمد سمير عبيد عن الجدران، والذي تمر ذكرى استشهاده الأولى في مثل هذه الأيام.

ولفتت مصادر محلية إلى أن شرطة الاحتلال شنت خلال العام الماضي حملات دهم وتحطيم لنصب تذكارية في حي الشهيد عبيد، واشتدت الحملات في الأيام الأخيرة الماضية.

وتواصل قوات الاحتلال اقتحاماتها واعتقالاتها اليومية للمواطنين في مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة.



عاجل

  • {{ n.title }}