حماس: اعتقال قياداتنا في الضفة محاولة لوقف مقاومة المشاريع التصفوية

أكدت حركة المقاومة الإسلامية أن اعتقال الاحتلال لقيادات من حركة حماس في الضفة الغربية، هي محاولة بائسة و فاشلة لوقف مقاومتنا لكل المشاريع التصفوية للقضية الفلسطينية، وخاصة مخطط الضم الاستعماري.

وأشار المتحدث باسم حركة حماس حازم قاسم، تعقيبًا على اعتقال قيادات حماس في الضفة فجر اليوم، إلى أنها محاولة فاشلة لعرقلة مسار العمل الوطني المشترك لمواجهة المخططات التصفوية للقضية الفلسطينية.. 

وقال قاسم: إنه وبرغم هذه الاعتقالات لقيادات سنواصل نضالنا ضد الاحتلال ومشاريعه وسنواصل تطوير مسار الوحدة مع كل مكونات شعبنا وصولاً لاستراتيجية نضال مشتركة لمواجهة مخطط الضم الاستعماري.

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، قياديين بحركة حماس وسط الضفة المحتلة.

وذكرت مصادر محلية، اعتقلت القياديين في حركة حماس: "حسين أبو كويك، وجمال الطويل وهو رئيس بلدية البيرة الأسبق أيضًا".

وأوضحت المصادر، أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال، اقتحمت فجرًا أحياء عدة في مدينتي رام الله والبيرة، طالت حي أم الشرايط وبلدة بيتونيا وأحياء أخرى.

وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي حملات الاعتقال المتكررة لقيادات وكوادر حركة حماس، وتحويلهم في العادة للاعتقال الإداري دون توجيه أي تهمة، والذي يعني اعتقالا احترازيا إلى جانب كونه تنكيلي بحق الأسير وذويه.

وفي الوقت ذاته، تواصل قوات الاحتلال حملات اعتقالاتها اليومية للمواطنين، ومداهمة منازلهم ليلا في مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة، وسط تخويف وإرهاب الأطفال والنساء.



عاجل

  • {{ n.title }}