عزيز دويك: الشعب الفلسطيني سباق وجاهز للدفاع عن الأقصى

 أكد رئيس المجلس التشريعي الدكتور عزيز دويك أن الشعب الفلسطيني أسبق من قياداته في التصدي لمخططات الاحتلال، وجاهز للدفاع عن حرماته ومقدساته وخاصة المسجد الأقصى.

  وشدد رئيس التشريعي على أنه لا يجوز للاحتلال والمستوطنين الاقتراب من المسجد المبارك واقتحامه.

 كما أثنى دويك على الدعوات التي أطلقها نشطاء ومقدسيون للحشد والرباط في المسجد الأقصى بدءاً من فجر يوم غد الخميس حتى صلاة الجمعة في أول أيام عيد الفطر لحمايته ومنع المستوطنين من تنفيذ دعواتهم باقتحام المسجد وتدنيسه.

 وقال دويك:" نرفض الاعتداء على المسجد الأقصى فهو من أقدس مقدسات المسلمين وأولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين الذي خصه الله تعالى بذكره في القرآن الكريم".

 وسبق أن أطلقت عدة جهات مقدسية وفلسطينية من بينها الحركة الإسلامية في بيت المقدس، واللجان الشعبية للدفاع عن الأقصى والمرجعيات الدينية في القدس ونواب في المجلس التشريعي نداءً للرباط وتكثيف التواجد في المسجد المبارك في يوم عرفة وأداء صلاة عيد الأضحى في ساحاته.

 وجاءت هذه الدعوات رداً على دعوات جماعات استيطانية، إلى تنفيذ اقتحامات واسعة للأقصى يوم الخميس بحجة ما يسمى "ذكرى خراب الهيكل".



عاجل

  • {{ n.title }}