الاحتلال يعتقل منسق الكتلة الإسلامية في جامعة القدس محمد صبيح

جددت قوات الاحتلال الإسرائيلي حملتها بحق كوادر ونشطاء الكتلة الإسلامية في جامعة القدس حيث اعتقلت ثلاثة منهم خلال 3 أيام.

وبحسب مصادر عائلية، فقد اقتحمت قوات الاحتلال الليلة منزل الطالب محمد عطية صبيح، وعاثوا فيه خرابا وتكسيرا للأبواب والمحتويات، قبل أن يتم اعتقال محمد.

من جانبها قالت الكتلة الإسلامية إن الطالب محمد صبيح هو منسقها الجديد في الجامعة، وأن اعتقاله لن يثنيها عن مواصلة طريقها في خدمة الطلبة ورعاية مصالحهم ومكتسباتهم الجامعية.

يذكر أن الطالب محمد صبيح أسير محرر أفرج عنه قبل نحوي سنتين من سجون الاحتلال.

وتجدر الإشارة إلى أن الاحتلال اعتقل خلال اليومين الماضيين أيضا منسق الكتلة السابق رائد حلايقة، وممثل الكتلة الإسلامية في الجامعة أحمد حجة.

وتتعرض الكتلة الإسلامية منذ بداية العام الحالي لحملة اعتقالات وملاحقات ممنهجة من قبل الاحتلال الإسرائيلي، حيث جرى اعتقال العشرات من أبنائها وكوادرها في مختلف جامعات الضفة الغربية.

وبحسب الإحصاءات فقد جرى اعتقال 52 ناشطا من الكتلة الإسلامية منذ مطلع العام الجاري، بينهم قيادات بارزة.

وكان لجامعة بيرزيت النصيب الأكبر من تلك الاعتقالات، حيث تم اعتقال 24 طالبا، فيما اعتقل 16 طالبا من جامعة النجاح، و11 من جامعة القدس، كما جرى اعتقال 5 من جامعة خضوري، و6 من مختلف الجامعات.

ومنذ بداية الشهر الجاري شن الاحتلال حملة اعتقالات طالت 4 من أبرز قيادات الكتلة الإسلامية في جامعتي النجاح والقدس، حيث اعتُقل الطالبان حمدي حمدان ومهند شحادة في النجاح، ومنسق الكتلة السابق أحمد حجة وممثلها الحالي رائد الحلايقة في جامعة القدس.



عاجل

  • {{ n.title }}