الأسيرة المقدسية فدوى حمادة تدخل عامها الرابع في سجون الاحتلال

  دخلت الأسيرة المقدسية فدوى نزيه حمادة (33 عام) من بلدة صور باهر اليوم الأربعاء عامها الاعتقالي الرابع على التوالي داخل سجون الاحتلال.

  واعتقلت حمادة بتاريخ 12/8/2017 بالقرب من باب العامود، وأدانتها محكمة الاحتلال بالتخطيط لتنفيذ عملية طعن، وأصدرت بحقها حكمًا بالسجن لمدة 10 سنوات، بالإضافة إلى غرامة مالية بقيمة 30 ألف شيكل.

  يشار أن الأسيرة حمادة أم لخمسة أبناء، وتقبع حاليا في عزل سجن الجلمة منذ ما يزيد عن شهرين بعد أن أقدمت إدارة السجن بعقابها ونقلها من سجن الدامون بحجة ضربها لسجانة صهيونية.

  وتعتقل قوات الاحتلال أكثر من 40 مواطنة من بينهن النائب في المجلس التشريعي خالدة جرار، وأقدم الأسيرات هي أمل جهاد طقاطقة المعتقلة منذ عام 2014م ومحكومة بالسجن 7 سنوات بينما أعلاهن حكماً هما شاتيلا سليمان أبو عيادة من كفر قاسم بالداخل المحتل وشروق صلاح دويات من القدس ومحكومتين بالسجن 16 عاماً.



عاجل

  • {{ n.title }}