رفضًا لاعتقاله الإداري.. الأسير محمد وهدان يواصل إضرابه عن الطعام لليوم العاشر

يواصل الأسير محمد وحيد وهدان من قرية رنتيس برام الله، إضرابه عن الطعام لليوم العاشر على التوالي، رفضًا لاعتقاله الإداري.

 وأفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الجمعة، بأن أسيرا في مركز توقيف حوارة الإسرائيلي، يواصل إضرابه عن الطعام منذ 10 أيام احتجاجا على اعتقاله التعسفي.

 وقالت الهيئة في بيان صدر عنها، إن الأسير هو محمد وحيد علي وهدان من قرية رتنيس، اعتقل بتاريخ 5/8/2020، ونقل إلى مركز توقيف حوارة ليعلن فور ذلك إضرابه عن الطعام رفضا لاعتقاله.

 والاعتقال الإداري، هو اعتقال بدون تهمه أو محاكمة، يعتمد على ملف سري وأدلة سرية لا يمكن للمعتقل أو محاميه الاطلاع عليها.

 ويمكن حسب الأوامر العسكرية الإسرائيلية تجديد أمر الاعتقال الإداري مرات غير محدودة، حيث يتم استصدار أمر اعتقال إداري لفترة أقصاها ستة شهور قابلة للتجديد.

 وتنتهج سلطات الاحتلال سياسة الاعتقال الإداري وتجديده بحق الأسرى، ضمن حربها النفسية والمعنوية ضد الأسرى وعائلاتهم.



عاجل

  • {{ n.title }}