جرافات الاحتلال تقتلع أشجار زيتون في بلدة عزون شرق قلقيلية

أقدمت جرافات الاحتلال ظهر اليوم الجمعة، على اقتلاع العديد من أشجار الزيتون في بلدة عزون إلى الشرق من مدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية.

 وأفادت مصادر محلية، بأن جرافة عسكرية تابعه للاحتلال اقتلعت عدداً من أشجار الزيتون بمحيط أحد الأبراج العسكرية قرب البلدة.

 وتشهد بلدة عزون اقتحامات شبه يومية من قبل قوات الاحتلال التي تحاول وضع حد لظاهرة إلقاء الحجارة والزجاجات الحارقة والأكواع المتفجرة التي لم تتوقف منذ سنوات.

 وتمارس قوات الاحتلال أساليب عقابية كثيرة بحق البلدة في مقدمتها إغلاق مدخلها الرئيس مستخدمة البوابات الحديدة تارة والمكعبات الإسمنتية تارة أخرى مما يضطر سكانها إلى سلوك طرق طويلة للوصول إلى باقي المناطق.

 كما عمدت قوات الاحتلال إلى اعتقال العشرات من أبناء عزون في محاولة منها لإيقاف تلك الهجمات دون جدوى.

 ويحيط في بلدة عزون العديد من الأبراج العسكرية والمستوطنات التي استحوذت على مساحات كبيرة من الأراضي وحالت دون وصول المواطنين إليها.

 ورصد التقرير الدوري الذي يصدر المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة تصاعد انتهاكات الاحتلال في الضفة والقدس خلال شهر أغسطس الماضي.

 ورصد التقرير ارتكاب المستوطنين (47) اعتداء، وبلغ عدد الأنشطة الاستيطانية (13) نشاطا تنوعت ما بين مصادرة وتجريف أراضي وشق طرق والمصادقة على بناء وحدات استيطانية.

 وأوضح التقرير أن مناطق بيت لحم والقدس والخليل، الأكثر تعرضا للانتهاكات الإسرائيلية بواقع (292، 279، 254) انتهاكا على التوالي.

 



عاجل

  • {{ n.title }}