مواجهات على المدخل الشمالي لمدينة قلقيلية

 اندلعت مساء اليوم الثلاثاء مواجهات بين شبان وقوات الاحتلال قرب الحاجز الشمالي لمدينة قلقيلية.

 وأفاد شهود عيان أنّ المواجهات اندلعت بعد قيام عشرات الشبان بالتوجه إلى المدخل الشمالي ورشق لحجارة تجه قوات الاحتلال التي عمدت إلى إمطارهم بقنابل الغاز وأطلقت الرصاص المطاطي صوبهم.

 وتشهد مدينة قلقيلية بشكل شبه يومي مواجهات مماثلة على الحاجز الجنوبي للمدينة التي تحاصرها الحواجز وجدار الفصل العنصري الذي يصفها عن الأراضي المحتلة عام 48.

  ويذكر أن الاحتلال يستهدف مدينة قلقيلية لأنها تعتبر أقرب مدينة في الضفة الغربية على الساحل الفلسطيني؛ وتعتبرها القيادة الإسرائيلية كالخنجر في خاصرة الاحتلال.

  ولجأ الاحتلال إلى إنشاء طوق استيطاني حول مدينة قلقيلية صادر من أجله مساحات واسعة من الأراضي؛ وشق الشوارع الاستيطانية التي تصل هذه المستوطنات بالداخل المحتل، على حساب الأراضي الزراعية، بغية قطع الطريق أمام أي توسع أفقي لها مستقبلًا.

  ومنذ احتلال المدينة صودر ما يقارب (30 ألف دونم)، وهي أفضل الأراضي السهلية والخصبة، وأكمل الاحتلال على أراضي المواطنين الجبلية من الجنوب والشمال والشرق بشق الطرق الالتفافية؛ لإقامة المستوطنات وتوسيعها.

 



عاجل

  • {{ n.title }}