الأسير قاسم الشيخ حراً بعد12 شهراً من الاعتقال

 أفرجت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الثلاثاء عن الأسير الشاب قاسم طالب الشيخ (19 عاماً) من بلدة مراح رباح في مدينة بيت لحم بعد انتهاء فترة محكوميته البالغة 12 شهرا.

  وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الشاب الشيخ على خلفية مشاركته في مواجهات مع الاحتلال شهدتها البلدة قبل قرابة العام.

  واعتقل قاسم بتاريخ 30-10-2019 إلى جانب عمه الشيخ خليل قاسم الشيخ ضمن حملة طالت عدة مواطنين من قرى بيت لحم.

  والمحرر قاسم هو نجل شقيق القيادي في حركة حماس الأسير أحمد الشيخ الذي اعتقلته قوات الاحتلال من منزله في مراح رباح بتاريخ 8-9-2020م خلال حملة واسعة طالت عشرات المواطنين بينهم قيادات في حركة حماس ونواب في المجلس التشريعي.

  وحول القيادي الشيخ بتاريخ 17/9/2020 للاعتقال الإداري لمدة 4 شهور، علماً بأنه أمضى ما لا يقل عن خمسة أعوام في سجون الاحتلال على فترات متفرقة أغلبها في الاعتقال الإداري.

  وتتعرض عائلة الشيخ للملاحقة والاعتقال من قبل الاحتلال الذي غيب عدداً من أبنائها في سجون الاحتلال.

 ومؤخراً توفي الأسير المحرر والقيادي في حركة حماس يوسف إبراهيم الفقيه (الشيخ) 54 عاماً من قرية مراح رباح بعد معاناة من الفشل كلوي والسكري.

 والفقيه أسير محرر أمضى 7 سنوات في سجون الاحتلال ويعتبر أحد الوجوه الإسلامية البارزة في مدينة بيت لحم، واعتقل بسبب مقاومته للاحتلال خلال انتفاضة الأقصى.

 

 



عاجل

  • {{ n.title }}