تجديد الاعتقال الإداري للأسير فتحي العتوم للمرة الثانية

جددت محكمة الاحتلال الإسرائيلي الاعتقال الإداري بحق الأسير فتحي العتوم (35عاماً) من مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.

 وأفادت مصادر محلية بأن المحكمة الاحتلالية جددت الاعتقال الإداري للأسير العتوم لمدة 6 أشهر للمرة الثانية على التوالي.

 وكانت قوات اعتقلت الأسير العتوم بتاريخ 2/6/2020 بعد مداهمة منزله في مدينة جنين والعبث في محتوياته.

 والشاب العتوم هو أسير محرر اعتقل العديد من مرات في سجون الاحتلال أغلبها في إطار الاعتقال الإداري، كما تعرض للاعتقال في سجون السلطة بالضفة الغربية.

 والاعتقال الإداري وسيلة الاحتلال في تغييب الأسرى في السجون بدون تهمة، والاعتماد على ما يسمى بالملف السري الوهمي، ويحظر على المحامي والأسير الاطلاع عليه.

 ومن خلال هذا الاعتقال العنصري يقبع المئات من المعتقلين الإداريين في الأسر.

 ويشرعن الاحتلال الاعتقال الإداري من خلال ما يسمى بمحاكم التثبيت والاستئناف العسكرية، وهي محاكم صورية وهمية.

 ويبلغ عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال خلال شهر آب 2020، قرابة (4500) أسير/ة، منهم (41) أسيرة، فيما بلغ عدد المعتقلين الأطفال قرابة (140) طفلاً، والمعتقلين الإداريين لما يقارب (340).

 كما بلغ عدد أوامر الاعتقال الإداري الصادرة (73) أمر اعتقال إداري، من بينها (34) أمر جديد، و(39) تمديد.

 

 

 



عاجل

  • {{ n.title }}