القيادي صوافطة يدعو للمشاركة الفاعلة في الانتخابات وخاصة من الشباب

دعا القيادي في حركة حماس فازع صوافطة الى المشاركة الفاعلة في الانتخابات وخاصة من جيل الشباب الذي حرم من حقه الديمقراطي طوال سنوات.

وشدد صوافطة على ضرورة مشاركة الشباب بكل قوة وأن يكونوا جزءاً من حراك فاعل وجدي، مشيرا الى أن جيلاً كاملاً من الشباب لم يكن له رأي في أي عملية انتخابية طوال المدة الماضية. 

 كما أكد صوافطة أن اصدار المراسيم الرئاسية أمر إيجابي رغم تأخره كثيراً ولسنوات طويلة من الانقسام، معبراً عن أمله أن تكون هذه الخطوة على طريق توحيد الضفة وغزة وتكاتف الجهود لإنهاء الاحتلال.

 وطالب بأن تكون مشاريع القوائم الانتخابية وحدوية بوصلتها نحو القدس والتحرير.

وقال صوافطة:" لا بد من اتخاذ قرارات لتهيئة الأجواء بإطلاق الحريات وإعادة صرف رواتب النواب وإشاعة مناخ وحدوي فاعل يقنع الناس بجدية العملية الانتخابية".

ونبه الى أن الوضع الحالي يشهد تراجعاً سياسياً واجتماعياً، قد تعمل الانتخابات على تحريكه للأفضل.

كما أوضح أن الأمر يحتاج الابتعاد عن المناكفات والالتقاء على جوانب مشتركة وبرنامج موحد لمواجهة الاستيطان والاحتلال. 

وأضاف:"يجب أن تبنى الانتخابات على أساس الوحدة والحفاظ على الثوابت وانهاء حالة الانقسام".

وينتظر أن تجري الانتخابات التشريعية بموجب المرسوم الرئاسي بتاريخ 22/5/2021، والرئاسية بتاريخ 31/7/2021، على أن تعتبر نتائج انتخابات المجلس التشريعي المرحلة الأولى في تشكيل المجلس الوطني الفلسطيني.

وسيتم استكمال المجلس الوطني في 31/8/2021 وفق النظام الأساس لمنظمة التحرير الفلسطينية والتفاهمات الوطنية، بحيث تجرى انتخابات المجلس الوطني حيثما أمكن.



عاجل

  • {{ n.title }}