قوات الاحتلال تعتقل ثلاثة شبان دافعوا عن مواطنة مقدسية

اعتقلت قوات  الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم  السبت، ثلاثة شبان مقدسيين بعد تصديهم لمجموعة من المستوطنين حاولت الاعتداء على مواطنة مقدسية.

 وذكر المحامي حمزة قطينة بأن جنود  الاحتلال  قاموا باعتقال الشبان بعد تصديهم لهجوم المستوطنين على السيّدة في شارع نابلس بالقدس المحتلة.

 وأشار قطينة بأن قوات الاحتلال وكعادتها حضرت على وجه السرعة للمكان وقامت باعتقال الشبان وتركت المستوطنين المعتدين يرحلون دون أي محاسبة.

  وتهدف سياسة الاعتقال الممنهجة التي تنفذها سلطات الاحتلال بكثافة عالية في القدس، إلى تقويض أي عمل من شأنه المساهمة في دعم صمود المواطن المقدسي، وحماية المسجد الأقصى، علماً أن بعض المواطنين تعرضوا للاعتقال عشرات المرات، إضافة إلى التحقيق المتكرر معهم عبر حملات الاستدعاءات.

   وتتركز قرارات الاحتلال التي تُصدرها بحق المعتقلين المقدسيين، على إصدار أوامر إبعاد عن المسجد الأقصى، وعن القدس، إضافة إلى قرارات الحبس المنزلي، التي طالت الفتية والأطفال على وجه الخصوص.

 ويستهدف الاحتلال موظفي وحراس الأقصى بالاعتقال والإبعاد والتضييق بهدف ثنيهم عن دورهم في حماية المسجد وتأمينه.



عاجل

  • {{ n.title }}