مستوطنون يشقون طريقا استيطانيا شرق بيت لحم

 شق مستوطنون، اليوم الاثنين، طريقا استيطانيا في أراضي قرية كيسان شرق بيت لحم.

 وأفاد نائب رئيس مجلس قروي كيسان أحمد غزال، بأن مجموعة من مستوطني "ايبي هناحل" الجاثمة على أراضي المواطنين شرعوا بشق طريق في أراضٍ محاذية للمستوطنة المذكورة تعود لمواطنين من عائلة عبيّات.

 وأضاف أن أعمال التجريف وشق طريق يعني الاستيلاء على مساحات من الأراضي، تمهيدا لتوسيع مستوطنة "ايبي هناحل".

 وتتعرض كيسان على مدار الأشهر الماضية إلى هجمة استيطانية، كان آخرها تسليم إخطارات إسرائيلية بوقف البناء لمنزلين قيد الإنشاء.

  وكانت سلطات الاحتلال قد أخطرت الفترة الماضية، بتجريف شارع فرعي في قرية كيسان شرق بيت لحم، تمهيدا لإغلاقه.

  ويتذرع الاحتلال بشكل دائم بدعوى البناء دون ترخيص؛ لهدم الآلاف من البيوت والمنشئات، دون مراعاة لقاطنيها الذين يتشردون ويتكبدون مرة أخرى مصاريف بناء منزل جديد يؤويهم من حر الصيف وبرد الشتاء.

  وأصبحت قرية كيسان في الآونة الأخيرة عرضة لهمجية قوات الاحتلال والمستوطنين من خلال الاعتداءات اليومية المتمثلة بالاقتحامات، وهدم المنازل، وإخطارات بوقف البناء وتجريف الأرض والاستيلاء عليها.



عاجل

  • {{ n.title }}