قوات الاحتلال ومستوطنون يعتدون على سكان منطقة السهلة بالخليل

اعتدى جنود الاحتلال والمستوطنون، مساء اليوم السبت، بالضرب المبرح على عائلة قفيشة في منطقة السهلة بالقرب من المسجد الإبراهيمي في الخليل وأقدمت على اعتقال مواطنين.

وأفادت مصادر محلية بأن جنود الاحتلال المتواجدين مع محيط المسجد الإبراهيمي ومجموعة من المستوطنين هاجموا أفراد من عائلة قفيشة التي تسكن في منطقة السهلة واعتدوا على مملكاتهم.

كما اعتقل جنود الاحتلال المواطنين ضياء طارق قفيشه ومحمد فواز قفيشه.

ويوم أمس اعتدى مستوطنون على مواطنين من عائلات المحتسب والبيطار وقفيشة وأبو حديد بالضرب تحت حماية جنود الاحتلال، قرب المسجد الإبراهيمي ، مما أدى لإصابة عدد منهم برضوض وكدمات.

وتعاني الخليل من وجود أكثر من خمسين موقعا استيطانياً يقيم بها نحو ثلاثين ألف مستوطن، يعملون على تعزيز القبضة الشاملة على المدينة.

 ويجثم في البلدة القديمة بالخليل 600 مستوطن، يشرف على حمايتهم ألف و500 جندي إسرائيلي.

وأنشأ المستوطنون مؤخراً ست بؤر استيطانية جديدة على أراضي المواطنين المصادرة في محافظة الخليل وتحديداً على أراضي "دورا، بني نعيم، يطا، السموع، الظاهرية، سعير".

 وعام 1997 تم توقيع اتفاق بين السلطة والاحتلال حول الانتشار الجزئي للجيش الإسرائيلي في الخليل، وتم تقسيم المدينة إلى قسمين: منطقة H1، والتي تم تسليم السيطرة عليها للسلطة، ومنطقة H2 التي بقيت تحت سيطرة الجيش الإسرائيلي ومن ضمنها البلدة القديمة.



عاجل

  • {{ n.title }}