طبعة جديدة لـ"حكايتي مع الشيخ" لأحد مرافقي الشيخ ياسين

أعلن مركز التأريخ والتوثيق الفلسطيني عن آخر إصداراته بالتزامن مع الذكرى التاسعة لاستشهاد الشيخ الإمام أحمد ياسين، وهو "كتاب حكايتي مع الشيخ" للدكتور غسان هرماس الباحث والمحاضر في جامعة القدس المفتوحة في مدينة بيت لحم.

 والكتاب يوثق رواية رائد بلبول ابن قرية الخضر غربي بيت لحم والذي كان آخر مرافق خاص للشيخ أحمد ياسين في سجنه، والذي رفض الشيخ أن يخرج من السجن بدونه وقد رافقه أثناء علاجه في عمان حتى وصوله لغزة في أواخر عام 1997م.

وأشار الدكتور خالد يونس الخالدي رئيس مركز التأريخ والتوثيق الفلسطيني أن هذا الإصدار هو الطبعة الثانية للكتاب، إذ صدرت الطبعة الأولى عام 2004 في الضفة الغربية، ولم يصل قطاع غزة سوى أعداد محدودة منها، موضحا أن مركزه قرر إعادة طباعته لسد هذا النقص، فضلا عما تقدمه الرواية من معلومات فريدة وقيمة عن حياة الشيخ أحمد ياسين وتجربته الاعتقالية، وتفاصيل عملية الإفراج عنه والشهر الأول في حياة الشيخ في عمان وغزة، ووجه شكره للكاتب هرماس على تعاونه مع المركز وجهده في حفظ هذه الرواية وتدوينها.

يشار إلى أن مركز التأريخ والتوثيق الفلسطيني تأسس عام 2001 لحفظ الرواية الشفوية لتاريخ جهاد الشعب الفلسطيني، وبدأ مؤخرا في توسيع نشاطه لتشمل حفظ الوثائق ورقمتها وطباعة الكتب التي تحقق رسالة المركز، فضلا عن إطلاق مجلة "التاريخية الفلسطينية" المحكمة
.



عاجل

  • {{ n.title }}