لقاء نسوي يبحث سبل دعم وتمكين النساء في البلدة القديمة بالخليل

بالتعاون بين مركز المرأة للإرشاد القانوني والاجتماعي وبالتعاون مع جمعية مركز الاستقلال للإعلام والتنمية، أقيم في ديوان آل جابر بالبلدة القديمة في الخليل يوم أمس لقاء نسوي يهدف تسليط الضوء على معاناة الفلسطينيين بشكل عام والفلسطينيات بشكل خاص وسيما في ظل تواصل انتهاكات حقوق الإنسان وكثرة التحديات التي تخضع لها المناطق الفلسطينية المجاورة للمسجد الإبراهيمي الشريف.

وتركز النقاش حول  أهم المعيقات التي تعترض النساء وتحدثن حول احتياجاتهن الإنسانية  المدنية والسياسية والمجتمعية ، في البلدة القديمة في الخليل ، وكما تم تشكيل لجنة من المشاركات (30)  المتدربات من المنطقة ليتم التواصل معهن ولتقوم كل عضو في هذه اللجنة من تمثيل من ترغب من النساء في منطقة سكناها ولتوسيع دائرة الاتصال والتواصل مع كافة سكان المنطقة وللإطلاع على كافة ظروفهم الحياتية ولرفع التوصيات لصناع القرار وبحث سبل دعم وتمكين وجسر الفجوة ما بين سكان المنطقة وصناع القرار . 

ومن جانبها عرفت الإعلامية إكرام التميمي عن جمعية مركز الاستقلال وأعربت عن الصعوبات التي تواجهها  الجمعية وسيما في  إتاحة المجال لها بالتواصل مع السكان وسيما النساء والأطفال بالمنطقة لعدم توفر الإمكانيات المادية ، وأضافت :بأن رئيس مجلس إدارة جمعية مركز الاستقلال للإعلام والتنمية د. رفيق الجعبري قدم العديد من المشاريع لرصد التمويل من أجل دعم وتمكين النساء والأطفال ،ولتنفيذ بعض البرامج التي تتيح لربات البيوت بعض التدريبات ولتمكينهن من الاندماج في إيجاد وتوفير دخل مادي لهن ولأسرهن ولو بالحد الأدنى وبتوفير فرص لهن لتسويق منتجاتهم النسوية والغذائية.

ولكن للأسف صعوبة إيجاد ممول يقف عائقاً أمام تنفيذ العديد من البرامج للجمعية وسيما بان الجمعية هي غير ربحية وجل خدماتها قائمة على العمل التطوعي .

وقد طالبت النساء بعقد المزيد من اللقاءات الدورية حول تنظيم الأسرة ، وكما أعربن عن احتياجاتهن لمستوصف طبي بالمنطقة  وعن حاجتهن بتوفير ايام فحص طبية مجانية ، وترميم ديوان جابر ، وعقد مخيمات صيفية تعليمية وترفيهية لأطفالهن في اجازة  المدرسة . 



عاجل

  • {{ n.title }}