بمشاركة مرشحي "القدس موعدنا".. وقفة تضامنية مع الأسير الصحفي علاء الريماوي في بلدة بيت ريما

نظمت فعاليات ومؤسسات بلدة بيت ريما فعالية تضامنية مع الصحفي والإعلامي علاء الريماوي الذي اعتقلته قوات الاحتلال من منزله قبل يومين.

 وشارك في الفعالية عدد من قيادات حركة حماس ومرشحي قائمة "القدس موعدنا" وعلى رأسهم النائب ناصر عبد الجواد، وأشاد المتحدثون بمهنية الأسير الصحفي الريماوي.

 وطالب المتحدثون بضرورة العمل على إسناد الأسير الريماوي والذي أعلن منذ اللحظة الأولى الشروع بالإضراب عن الطعام رفضا لاعتقاله.

 وبدوره أكد الكاتب والصحفي عماد عواد بأن المعتقل الصحفي علاء يشكل نموذجا حقيقيا للصحفي المهني الذي همه الأول نقل الهم الفلسطيني والمعاناة الفلسطينية.

 وأكد عواد بأن علاء حاول وبكل ما يملك من تقريب وجهات النظر والتزام الحيادية حتى في أيامه الأخيرة قبل اعتقاله من خلال استضافته كافة الكتل القوائم المرشحة للانتخابات التشريعية القادمة.

 وكانت محكمة الاحتلال العسكرية في "عوفر" مددت أمس الخميس، اعتقال الصحفي الريماوي لـ 72 ساعة إضافية، لاستكمال التحقيق.

 وكانت قد اعتقلت قوات الاحتلال فجر الأربعاء الماضي، الصحفي علاء الريماوي من منزله في حيّ الإرسال بمدينة البيرة.

  ويعمل الريماوي مراسلا لقناة الجزيرة مباشر ومديرا لموقع (جي ميديا) الإعلامي، كما أنه باحث في الشأن السياسي والشأن الإسرائيلي.

  وأمضى الريماوي في سجون الاحتلال أكثر من 10 أعوام، عدد منها في الاعتقال الإداري.

 وباعتقال الصحفي الريماوي، يرتفع عدد الأسرى الصحفيين في سجون الاحتلال إلى 26 صحفيا وإعلاميا، بينهم صحفية.



عاجل

  • {{ n.title }}