هنية: معركة القدس مفتوحة وشعبنا لن يسمح باقتحام الأقصى في 28 رمضان

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية أن معركة القدس مفتوحة، وأن المدينة تتعرض لتهديدات حقيقية وجدية لا سيما أن المستوطنين يهددون باقتحام المسجد الأقصى في 28 رمضان.

 وفي كلمة له في المنبر الموحد الذي جمع عدداً من القادة والعلماء للحديث عن فلسطين وإنقاذ القدس بمناسبة يوم القدس العالمي قال هنية:" أخذنا قرارانا بكل قوة وإصرار بأن شعبنا لن يسمح للصهاينة بالعربدة في القدس أو أن يقتحموا الأقصى في 28 من رمضان فكلنا فداء للقدس وللمسجد المبارك".

 واعتبر هنية أن اعتداءات الاحتلال بحق الأقصى تعدي سافر على الأمة الإسلامية، داعياً شعوب أمتنا وحكوماتها الى أن تقف موقفاً قوياً صلباً من أجل الدفاع عن الأقصى ودعم صمود ورباط أهل القدس

 وقال هنية:" على الأمة ألا تخذل القدس والمقدسيين ونحن سنمضي في طريق المقاومة والعودة والتحرير".

 ودعا رئيس المكتب السياسي جميع الفلسطينيين في الداخل والخارج الى أن يهبوا ليقولوا لا للمحتلين ولا للغزاة ولا للمساس بالمسجد الأقصى وعاصمة القلوب المؤمنة وبوصلة ومحور الصراع على أرض فلسطين.

 وعبر هنية عن ثقته بأن مخططات الاحتلال لن تمر وأن الشعب الفلسطيني لديه من القدرة على مواجهتها بدعم من عمقه الاستراتيجي في الأمة الإسلامية.



عاجل

  • {{ n.title }}