استشهاد فتى بعد اعتقاله من قبل الاحتلال جنوب نابلس

 استشهد مساء اليوم الأربعاء الفتى سعيد يوسف عودة 16 عاماً من بلدة حوارة بعد إصابته برصاص الاحتلال في قرية أودلا جنوب نابلس.

 وأفاد الهلال الأحمر الفلسطيني أن الفتى عودة أصيب برصاص الاحتلال الحي في كتفه قبل أن يعتقل من قبل جنود الاحتلال ومن ثم تسليمه جثة هامدة الى الطواقم الفلسطينية.

 كما أصيب شاب آخر برصاص قوّات الاحتلال في منطقة الظّهر وجرى تحويله إلى مستشفى رفيديا لتلقّي العلاج.

 وشهد مدخل قرية أودلا مساء اليوم مواجهات مع قوات الاحتلال التي اقتحمت القرية وأطلقت الرصاص الحي والمعدني وقنابل الغاز تجاخ المواطنين.

 وأفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال تتواجد على مدخل القرية، وتمنع المواطنين من الحركة، مما يضطرهم للعبور سيراً على الأقدام.

 وتشهد قرى جنوب نابلس عملية عسكرية واسعة من قبل جيش الاحتلال الذي نشر المئات من جنوده للبحث عن منفذ عملية حاجز زعترة البطولية التي نفذت يوم الأحد الماضي وأدت لإصابة ثلاثة مستوطنين بجراح اثنان منهم وصفت جراحهم بالخطرة.




عاجل

  • {{ n.title }}