الاحتلال يعتقل عددًا من المواطنين في الضفة والقدس

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الخميس، عددًا من المواطنين خلال عمليات دهم واقتحام لمناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة.

 ففي رام الله اعتقلت قوات الاحتلال في ساعات الفجر الأولى منتصر شلبي منفذ عملية زعترة البطولية بعد أن حاصرت بناية في بلدة سواد شرق مدينة رام الله.

 ونفذ شبلي عملية بطولية على حاجز زعترة أدت إلى مقتل مستوطن وإصابة اثنين آخرين.

 ومنذ الأحد الماضي شنت قوات الاحتلال حملة عسكرية وشددت الحصار على عدة قرى جنوب نابلس للوصول إلى المنفذ، قبل أن تعلن الليلة عن وصولها إليه أثناء تواجده في أحد المنازل ببلدة سلواد.

 وفي رام الله أيضا اعتقلت قوات الاحتلال زياد حامد من بلدة سلواد بعد مداهمة منزله والعبث في محتوياته.

 وفي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب أحمد ناصر عساكرة (22 عاما)، بعد أن داهمت منزل ذويه وفتشته، في قرية العساكرة شرق المدينة.

 وفي مدينة القدس المحتلة شنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات طالت العديد من المواطنين عرف منهم: أنس عبيد ومحمد أبو خضير ومحمد العباسي وجمال أبو خضير وسيف حمودة ويزن محيسن وسوار قاسم وخليل عودة وعبد الهادي عودة.

 وتشن قوات الاحتلال الإسرائيلي بشكل يومي حملات اعتقالات في الضفة الغربية، يرافقها عمليات دهم وتخريب وإرهاب السكان الآمنين.



عاجل

  • {{ n.title }}