اعتقالات في الضفة والقدس.. مستوطنون وقوات الاحتلال يعتدون على مواطنين

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الجمعة، فتاة وشابا من محافظة الخليل وأسيرا محررا في بيت لحم، فيما اعتدى الاحتلال ومستوطنيه على عدد من المواطنين في القدس المحتلة.

ففي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال الفتاة عبير محمد الرجبي (27 عام) من مدينة الخليل، أثناء تواجدها في محيط المسجد الإبراهيمي الشريف.

واقتحمت قوات الاحتلال مخيم العروب شمال الخليل، واعتقلت الشاب حبيب عزيز أولاد عيسى، بعد دهم وتفتيش منزله في المخيم.

وفي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الأسير المحرر خليل كنعان، واعتدى جنود الاحتلال على عائلته في مخيم عايدة شمال بيت لحم.

وفي القدس المحتلة، أفاد شهود عيان أن مستوطنا اعتدى بأداة حادة على الشاب نجم قطينة أثناء عودته من مكان عمله قرب حي الشيخ جراح في المدينة، ما أدى إلى إصابته بجروح متفرقة، نقل على إثرها لتلقي العلاج.

وقالت مصادر مقدسية إن مجموعة من المستوطنين اعتدت كذلك على الشاب نمر الخضور من قرية بدو شمال شرق القدس، بالضرب المبرح أثناء تواجده في المدينة المقدسة، وجرى نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وفي السياق ذاته، اقتحمت قوات الاحتلال منزل عائلة صالح ذياب بحي الشيخ جراح، واعتدت على صاحبه بالضرب المبرح.

وأفادت مصادر مقدسية أن المواطن ذياب أصيب برضوض نقل على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج، فيما اعتقلت قوات الاحتلال عددا من المتضامين كانوا داخل المنزل.

وأعلنت وسائل إعلام عبرية أن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت الليلة الماضية 15 مقدسيًا بزعم المشاركة في التظاهرات في الشيخ جراح.



عاجل

  • {{ n.title }}