تعقيبًا على اعتقال القيادي الطويل.. "حماس": الاعتقالات لن تخمد صوت المقاومة في الضفة

شددت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" على أن اعتقال الاحتلال الإسرائيلي للقيادي الشيخ جمال الطويل "لن يُفلح في إخماد صوت المقاومة في الضفة".

وقالت "حماس" في تصريح صحفي اليوم الأربعاء، إن أبناء الحركة وقياداتها "جميعًا جنودًا للمقاومة، وسيواصلون طريق الحرية والتحرير رغم التضحيات".

وأضافت: "الشيخ جمال قامة من قامات فلسطين التي لم تعرف التعب رغم سنوات الاعتقال الطويلة والتي تجاوزت 16 عامًا في سجون الاحتلال".

ونوهت حركة حماس إلى أن الاحتلال اعتقل جميع أفراد عائلة القيادي "الطويل"، وما زالت ابنته الصحفية بشرى في السجون، ضمن سياسة الاعتقال الإداري الظالم.

واستدركت: "لقد ظل الشيخ جمال الطويل داعيًا لخيار الوحدة ومواجهة الاحتلال، فهما القادران على لجم العدوان ووقف سياسة التغول الاستيطاني، والعربدة التي يقوم بها قطعان المستوطنين".

ولفتت النظر إلى أن "إطلاق خيار المقاومة الشاملة بأشكالها كافة، والاشتباك مع الاحتلال، ووضع برنامج وطني تحرري لإنهائه، أولوية وطنية يجب العمل من أجلها".

وأكدت "حماس" أن "شعبنا الفلسطيني الذي خاض معركة سيف القدس موحدًا في كل أماكن تواجده قادر على إنجاز حريته وإقامة دولته المستقلة".

واعتقلت قوات خاصة إسرائيلية، في ساعة متأخرة من ليلة الثلاثاء/ الأربعاء، القيادي في "حماس" والأسير المحرر جمال الطويل، عقب دهم منزله في حي أم الشرايط بمدينة البيرة.



عاجل

  • {{ n.title }}