الاحتلال يمدد اعتقال أسير مقدسي بعد انتهاء محكوميته

 مددت سلطات الاحتلال اليوم الأحد اعتقال الأسير المقدسي رشيد رسمي الرشق(21 عاماً)  لمدة ثلاثة أشهر اداريا قبيل تحرره بساعات.

  وقال الناشط المقدسي أمجد أبو عصب إن سلطات الاحتلال وبقرار من وزير الحرب الإسرائيلي بيني غانتس مددت اعتقال الرشق بعد أن أمضي مدة محكوميته البالغة 10 أشهر إضافة لستة أشهر رهن الاعتقال الإداري.

 وسبق أن اعتقل الشاب الرشق وهو من سكان البلدة القديمة لمدة 13 شهرا بعد توجه لائحة اتهام له تتعلق بالرباط في المسجد الأقصى.

 كما اعتقل رشيد وهو طفل لم يتجاوز 15 عاماً عدة مرات وحكم بالسجن لمدة 15 شهراً إضافة الى الحبس المنزلي.

 وعام 2014 تعرض الرشق وهو طفل للتعذيب والتجريد من الملابس على يد جنود الاحتلال الإسرائيلي الذين اعتقلوه وأذاقوه شتى صنوف التعذيب الجسدي والنفسي وتعرض لشبح متواصل على كرسي خلال التحقيق معه..

 واعتبر رشيد الرشق في حينه أصغر أسير فلسطيني في سجون الاحتلال.



عاجل

  • {{ n.title }}