مستوطن يرش 4 فتيات بغاز الفلفل والاحتلال يعتقل شابين

أصيبت ظهر اليوم الاثنين، 4 فتيات بين (12و14 عاما)، بحروق في الوجه بعدما رش مستوطن غاز الفلفل عليهن، في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة.

وأفادت مصادر محلية أن مستوطنا رش 4 فتيات بغاز الفلفل أثناء تدريب على أداء الدبكة في فعالية فنية بالحي، ما أدى لإصابتهن بحروق في الوجه.

وأضافت المصادر أن المستوطن لاحق الفتيات الأربع بعد إصابتهن، واشتكى لقوات الاحتلال التي اعتقلت الشابين علي قنيبي وإياد الرمادي على خلفية الحادث.

ويشار إلى أن هذا الاعتداء الثاني من المستوطنين بحق أطفال القدس، حيث أصيب طفلان قبل عدة أيام بحروق في الوجه بعد قيام مستوطن برشهما بغاز الفلفل الحارق، قرب مفرق "جورة العناب" بالقدس المحتلة.

وكثيرا ما يتعرض المقدسيون لاعتداءات المستوطنين وقوات الاحتلال الى جانب مصادر المنازل والأراضي بهدف تهجير المواطنين وتهويد المدينة بشكل كامل.

وارتفعت وتيرة اعتداءات المستوطنين في القدس والضفة في الآونة الأخيرة خاصة بعد فشلهم في اقتحام الأقصى في 28 رمضان وتسيير مسيرة الأعلام خوفا من رد المقاومة، ووقت اقتحامات المستوطنين لباحات المسجد الأقصى لقرابة 3 أسابيع، للمرة الأولى منذ عام 2003م.

وقررت حكومة الاحتلال منع المستوطنين من اقتحام المسجد بعد تصدي المرابطين لاقتحام ضخم في 28 من شهر رمضان الماضي، ونصرة المقاومة في غزة للقدس والمسجد الأقصى.



عاجل

  • {{ n.title }}