دعوات لوقفات ومسيرات منددة باغتيال الناشط بنات اليوم وغدا في الضفة والقدس

أطلقت العديد من الفعاليات الشبابية والفصائلية دعوات لوقفات ومسيرات منددة بسياسات السلطة في الضفة الغربية وآخرها اغتيال الناشط نزار بنات على يد أفراد من الأجهزة الأمنية، يوم أمس، بعد اختطافه من بيته.

 ففي مدينة القدس المحتلة أطلق العديد من النشطاء دعوات شبابية لوقفة غاضبة في ساحة باب العمود بالقدس مساء اليوم، ضد اغتيال الناشط نزار بنات.

 وفي نابلس طالب النشطاء كافة أبناء المدينة للتجمع اليوم الساعة السابعة مساء وسط المدينة للتعبير عن رفضهم لجريمة قتل الناشط بنات.

 وفي ذات السياق دعت مجموعات شبابية للمشاركة يوم غد السبت في المسيرة المركزية بمدينة رام الله الساعة 5 مساءً، في استمرار للفعاليات المنظمة والرافضة لقتل بنات، حيث سيكون التجمع بمنطقة دوار المنارة.

 وفي رام الله أطلق حزب التحرير دعوات مماثلة للمشاركة بالفعالية التي ستنظم في المدينة رفضا لسياسات السلطة القمعية وقتلها للناشط بنات.

 ومن المقرر كذلك حسب حزب التحرير تنظيم فعالية أخرى في مدينة الخليل استنكارا لجريمة قتل بنات ومطالبة بوضع الحد لسياسات السلطة.

 وشارك ظهر اليوم عشرات آلاف المواطنين من الضفة الغربية في تشييع الشهيد نزار بنات بعد صلاة اليوم الجمعة في مسجد وصايا رسول الله في المنطقة الجنوبية بالخليل.

 وكانت قوة أمنية مشتركة من جهازي المخابرات العامة والأمن الوقائي التابعين للسلطة في رام الله، قد اغتالا الناشط المعارض نزار بنات، بعد اقتحام المنزل الذي كان يتواجد به، إذ تعرض للضرب المبرح بأدوات خشنة، على مدار عدة ساعات، قبل أن ينقل جثة هامدة إلى إحدى مستشفيات المدينة.

 وقد أدت حادثة اغتيال بنات إلى موجة غضب عارمة في الشارع الفلسطيني، بالإضافة إلى ردود فعل وإدانات من مؤسسات حقوقية، ودولية، وكذلك الاتحاد الأوروبي وأمريكا وبريطانيا وكندا والأمم المتحدة، وسط دعوات بضرورة التحقيق في ملابسات الحادثة وتقديم الجناة إلى المحاكمة.



عاجل

  • {{ n.title }}